أخبار عاجلة
خبير عسكري يكشف عن حل الأزمة ببلادنا -

بنسبة 7.9%.. العالم العربي رابع أكبر مستورد من الاتحاد الأوروبي

بنسبة 7.9%.. العالم العربي رابع أكبر مستورد من الاتحاد الأوروبي
بنسبة 7.9%.. العالم العربي رابع أكبر مستورد من الاتحاد الأوروبي

صدى العرب

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

أكد الدكتور خالد حنفي، أمين عام اتحاد الغرف العربية، أن النظر إلى العلاقات العربية – الأوروبية من الناحية التقليدية يبقى قاصرًا في ظل التحول التاريخي الذي أحدثته الثورة الصناعية الرائعة وتغيّر طبيعة الحياة والاقتصاد، فضلا عن التداعيات غير المسبوقة التي أحدثتها جائحة كورونا، فنحن نعيش اليوم في ظروف بالغة الصعوبة ومليئة بالتحديات وتشكل مفترق طرق رئيسي لما سيكون عليه المستقبل في منطقتينا، وعلينا أن نجسد رغبتنا المشتركة في الارتقاء بمسار علاقاتنا إلى مستويات أعلى مما هي عليها حاليا من خلال وضع معايير مشتركة تستهدف تحقيق تنمية مستدامة بمشاركة بين القطاعين العام والخاص ارتكازًا على تطوير لوجستيات النقل والمواني لتعزيز ربط شبكات الطرق البحرية والبرية وسكك الحديد وسلاسل العرض والقيم المضافة، وكذلك الطاقات الهائلة الممكنة للتحول الرقمي.

واعتبر «حنفي»، خلال كلمة له في الندوة التي نظمتها الغرفة التجارية العربية البلجيكية اللوكسمبورجية في إطار معرض تشجيع الاستثمار والصادرات البلجيكي، بعنوان تعزيز الشراكة العربية الأوروبية ما بعد أزمة كوفيد 19، أن كيفية تجسيد التعاون العربي – الأوروبي على أرض الواقع، يكون عبر وضع تصور شمولي متكامل للمشروع المستقبلي الذي نريده لفضائنا، يقوم على ترتيب عقلاني للأولويات، ورسم محكم لأهداف واقعية، ونهج أسلوب تشاركي واستباقي، يعتمد آليات عمل مرنة ومتطورة. حيث نحتاج إلى أجندة تعاون مشتركة جديدة أبعد من مجرد مواجهة الأزمات الحالية، بل تنطوي على مشروعات رقمية مشتركة في شتى القطاعات الحيوية، من الطاقة المتجددة إلى التكنولوجيا، إلى السياحة والتجارة.

وتابع: «بالأمس قبل عدة أيام ناقشنا في اجتماع رفيع المستوى لمؤسسات العمل العربي المشترك المنضوية تحت مظلة الجامعة العربية مجموعة من المقترحات المهمة لتعزيز التحول الرقمي في العالم العربي، وتتناول إقامة مرصد لمتابعة ومواجهة الكوارث، بما فيه جائحة كورونا، وآليات للحماية من القرصنة، وغيرها العديد من المقترحات لإنشاء شركات رقمية بسن المنظمات والاتحادات العربية المتخصصة والقطاع الخاص العربي تستهدف إقامة جامعة عربية رقمية وأكاديمية للابتكار العلمي ومنصة للتجارة الإلكترونية العربية وقاعدة بيانات البحث للابتكار ومنصة للجودة في التعليم وغيرها».

كما أطلق اتحاد الغرف العربية مبادرة للتحول الرقمي من خلال شراكة مع اتحاد المصارف العربية وقد تم إطلاقها في مدينة دبي عام 2020 وتشمل المنصات المعلوماتية والمتخصصة في التحول الإلكتروني في عمليات التحول الإلكتروني في العمليات التجارية وعمليات النقل، وكذلك وقعنا اتفاقية تعاون مع منظمة يونيدو- من خلال برامج دعم الابتكار والشباب والمشروعات الصغيرة والمتوسطة. ونحن نحتاج لأن نفعل التعاون العربي الأوروبي في هذه المجالات جميعها، خصوصا أن أوروبا قطعت شوطا كبيرا في مجال الثورة الرقمية، بل إنها انطلقت بالأساس منها.

وشدد على أن التعاون العربي الأوروبي ينطوي على طاقات هائلة في ضوء العلاقات التاريخية والثقافية الواسعة.

كما أن الاتحاد الأوروبي والدول العربية يمثلان اثنين من أكبر المجموعات الاقتصادية في العالم، ولكن ورغم الجوار والعلاقات الواسعة النطاق، فإن جزءًا محدودًا فقط من هذه الطاقات يتحقق، الأمر الذي يتطلب إعادة نظر جدية بالتعاون المشترك لتأخذ الشراكة أبعادها الطبيعية التي تعود بالمنفعة المتبادلة لكلا الجانبين.

وقال: «لقد كان الاتحاد الأوروبي في السابق الشريك التجاري الأول للعالم العربي، ولكن هذه الشراكة تراجعت كثيرا لصالح دول الشرق الأقصى والأمريكيتين بسبب القيود والعقبات المفروضة على الصادرات العربية والشروط الصعبة لقواعد المنشأ، الأمر الذي يستدعي إعادة التفكير لكي تأخذ الشراكة أبعادها المستحقة والمتكاملة الأهداف».

كما اعتبر أن التعاون العربي الأوروبي يستند إلى مصالح مشتركة وتاريخ طويل وجوار وقرب جغرافي، حيث نجح الجانبان في نسج شبكة متينة من العلاقات المؤسساتية والمجتمعية، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي في طليعة الشركاء التجاريين لبلدان العالم العربي وحل عام 2019 في المرتبة الخامسة من حيث التصدير بعد كل من الصين والولايات المتحدة والمملكة المتحدة وروسيا بنسبة 6. 3% من إجمالي مستوردات الاتحاد الأوروبي، كما أن العالم العربي هو رابع أكبر مستورد من الاتحاد الأوروبي بعد كل من الصين والولايات المتحدة والمملكة المتحدة بنسبة 7.9% من إجمالي صادرات الاتحاد الأوروبي.

  • الوضع في

  • اصابات

    165,418

  • تعافي

    129,293

  • وفيات

    9,263

صدى العرب

صدى العرب محرك بحث اخبارى و تخلي صدى العرب مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر بنسبة 7.9%.. العالم العربي رابع أكبر مستورد من الاتحاد الأوروبي او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر المصرى اليوم كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر
نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حماية المنافسة يدعو لمواجهة الممارسات الاحتكارية العابرة للحدود