القطامي يفتتح عيادات المستشفى الأمريكي ويؤكد أهمية الشراكة بين القطاع الخاص و"صحة دبي"

القطامي يفتتح عيادات المستشفى الأمريكي ويؤكد أهمية الشراكة بين القطاع الخاص و"صحة دبي"
القطامي يفتتح عيادات المستشفى الأمريكي ويؤكد أهمية الشراكة بين القطاع الخاص و"صحة دبي"

الخليج


دبي: «الخليج»

أكد حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي أن القطاع الصحي الخاص شريك استراتيجي للهيئة في خدمة الناس، كما أن له الدور الأساسي والمهم في الارتقاء بالمنظومة الصحية في دبي، ومواصلة تطورها.
وقال إن الهيئة لا تدخر وسعاً في دعم القطاع الصحي الخاص وتعزيز وجوده وأعماله التوسعية، إلى جانب استقطاب المزيد من المستشفيات والمراكز التخصصية العالمية ومتعددة الجنسيات إلى دبي.
ذلك خلال افتتاح أولى عيادات المستشفى الأمريكي التابع لمجموعة محمد وعبيد الملا، أمس في ممشى الخوانيج، حيث أكد أهمية التوسع في المنشآت الصحية الحديثة والمتطورة على مستوى ربوع دبي، لتلبية الطلب المتزايد على الخدمات الطبية عالية الجودة.
ولدى تفقده الأقسام المتخصصة داخل العيادة، أعرب القطامي عن تقدير هيئة الصحة بدبي للجهود الكبيرة التي تقوم بها المستشفيات والمراكز والعيادات الخاصة، بجانب منشآت الهيئة لخدمة المجتمع وأفراده.
وأعرب بطي الملا، رئيس مجلس إدارة مجموعة محمد وعبيد الملا، عن فخره بتوسع المستشفى الأمريكي دبي واختياره لموقع استراتيجي لتقديم خدمات الرعاية الصحية المتميزة للمواطنين والمقيمين في إمارة دبي.
وقال شريف بشارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة محمد وعبيد الملا، الشركة المالكة للمستشفى الأمريكي بدبي: «نحن مسرورون جداً بهذا التوسع الذي يشكل بالنسبة لنا نقلة نوعية بافتتاح أولى عياداتنا في منطقة الخوانيج والمجهزة بفريق طبي ذي كفاءة عالية».
وستوظف العيادة، التي تمتد على مساحة 8000 قدم مربعة، خبرات فريق متخصص من الأطباء إلى جانب فريق تمريض على مستوى عال من التدريب على تقديم خدمات الرعاية وفق أعلى المعايير المعتمدة التي لطالما عُرفت عن المستشفى الأمريكي في دبي.
وستحرص عيادة المستشفى في الخوانيج على تقديم المستوى ذاته من معايير الرعاية الصحية التي يقدمها المستشفى، مدعومةً بطاقمٍ من الاستشاريين الطبيين المتمرسين وفريق مؤهل من الممرضين وكوادر الدعم.
كما تسهّل العيادة، الوصول إلى الخدمات الطبية المتميّزة ومتعددة التخصصات التي من شأنها تلبية متطلبات سكان منطقة الخوانيج والمناطق المحيطة بها على حد سواء.
وتوفر العيادة خدمات طب الأطفال والرعاية الطبية الأولية وأمراض النساء والأمراض الجلدية وأمراض الأذن والأنف والحنجرة، إلى جانب توفير مرافق تتضمن خدمات التشخيص والتصوير الإشعاعي.

صدى العرب

جميع المقالات والاخبار والتعليقات
المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق كيف تختار واقي الشمس بشكل صحيح؟
التالى «إقامة أبوظبي» تطلق مبادرة «منّا وفينا»