بحضور «الباز».. توقيع ومناقشة «أيام في حياة اللاوندي» لفاطمة الحصي بمكتبة البلد اليوم



بحضور «الباز».. توقيع ومناقشة «أيام في حياة اللاوندي» لفاطمة الحصي بمكتبة البلد اليوم
بحضور «الباز».. توقيع ومناقشة «أيام في حياة اللاوندي» لفاطمة الحصي بمكتبة البلد اليوم




صدى العرب تستضيف مكتبة البلد، أمسية ثقافية لمناقشة وتوقيع كتاب "أيام في حياة اللاوندي" للدكتورة فاطمة الحصي، والصادر مؤخرا عن دار ريشة للنشر والتوزيع، في السابعة مساء اليوم، بمقر المكتبة بميدان التحرير.



ومن المقرر أن يدير الأمسية الناقد شعبان يوسف، وبحضور الإعلامي الدكتور محمد الباز رئيس مجلسي التحرير والإدارة بمؤسسة الدستور، والناشر حسين عثمان، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

ويعد كتاب "أيام في حياة اللاوندي" سيرة عن الدكتور سعيد اللاوندي، بدأت زوجته فاطمة الحصي في إعداده منذ عام 2019، وتضمن الكتاب سيرة مثقف مصري، سبعة فصول جاء الفصل الأول نظره سريعة على تأثر اللاوندي بقريته المهندس بالدقهلية حتى سفره للقاهرة للالتحاق بكلية السياسة والاقتصاد جامعة القاهرة وهو ما اعتبرته اغترابا أول له، أما الفصل الثاني فقد حمل عنوان (القاهرة – ) تناولت فيه رحلته الشاقة بباريس الى أن حصل على درجة الدكتوراة واشتغل بمكتب الأهرام بباريس وصفحة هنا لسنوات .

وجاء الفصل الثالث متضمن تفاصيل حياتية لطيفة أثناء وجود  الدكتور سعيد اللاوندي بباريس وجولاته وأسرته بالمدن الفرنسية،  اما الفصل الرابع الذي حمل عنوان (باريس –القاهرة)، فيضم  تسجيل عودته إلى القاهرة بتفاصيل لا يعرفها البعض وما خاضه من حروب شائكة، لإثبات وجوده ككاتب ومحلل سياسي فريد في ومعارك جديدة من نوع آخر تحمل هم المثقف العربي بكل أشكاله.



و أفرد الفصل الخامس صفحات لتجربة "اللاوندي" بالأهرام منذ بدايتها حتى أحيل الى المعاش في 2018، وما واجهه أثناءها من مشاكسات ومناوشات ومعارك .

وتناول الفصل السادس علاقات "اللاوندي" صداقاته التي كانت بالنسبة له خير صحبه، أما الفصل السابع أحكي فيه بإختصار شديد رحلة المرض الذي بدأ في عام 2010 وكيفية تعامل الكاتب معه بسماته الحساسة،  أما الفصل الثامن فقد أفردته لبعض الرسائل ما بيننا في فترة الخطوبة لما تعكسه من شخصية راقية للراحل، مع ملحق مختصر لشهادات كبار المفكرين والكتاب والأصدقاء حول شخصية اتلدكتور سعيد اللاوندي كما تم الحاق قليل من المقالات المهمة التي أثار بها اللاوندي قضايا وطنية مهمة كمعركة اليونسكو وقضية هدايا الأهرام وغيرها.




تم نشر هذا المقال اولا على موقع الدستور

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الدستور ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الدستور ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق موعد انتهاء مهرجان الجونة السينمائي وقيمة جوائزه
التالى "في ظلّ شجرة عثمان" لآلن ميخائيل.. التاريخ البيئي لمصر العثمانية