أخبار عاجلة



هيكل حديدى لتجميع مركب خوفو الثانية فى المتحف المصرى الكبير.. اعرف التفاصيل



هيكل حديدى لتجميع مركب خوفو الثانية فى المتحف المصرى الكبير.. اعرف التفاصيل
هيكل حديدى لتجميع مركب خوفو الثانية فى المتحف المصرى الكبير.. اعرف التفاصيل


قال الدكتور الطيب عباس، مساعد وزير السياحة والآثار للشئون الأثرية بالمتحف المصرى الكبير، إن حالة الأخشاب الخاصة بمركب خوفو الثانية تختلف عن أخشاب المركب الأولى، ولكن بالمواد العملية الحديثة وبالتعاون مع الخبراء اليابانيين نجحنا فى استخراج 1700 قطعة أثرية من حفرة مركب خوفو الثانية.
 
وأوضح مساعد وزير السياحة والآثار للشئون الأثرية بالمتحف المصرى الكبير، أنه سيتم عمل هيكل حديدى ليتم تجميع المركب عليه، وبطبيعة العلم الأثرى سيتم اكتشاف أسرار جديدة تبوح بالعديد من التفاصيل للمركب الثانية، وبعد أعمال التجميع سيتم البحث فيما إذا تما إزالة الهيكل الحديدى من عدمه، وذلك يتوقف على حالة المركب بعد الانتهاء من تجميعها، وقد يستغرق ترميمها حوالى 3 سنوات، نظرًا لسواء حالة الخشاب التى تم استخراجها من الحفرة، خلال السنوات الماضية.
 
تعود قصة المركب إلى 26 عام 1954م، عندما أعلن الكاتب الصحفى كمال الملاخ عن اكتشاف يعد من أهم الاكتشافات الفريدة من آثار الملك خوفو، وهو اكتشاف حفرتين لمراكب الملك خوفو (2551- 2528 ق.م.) التى تقع جنوب هرمه الأكبر وفى الناحية الشرقية من ضلعه الجنوبى تحديدا، وأحدث هذا الكشف عاصفة عالمية من الاهتمام أدهشت العال، والتى سميت بمركب الشمس وعمل كمال الملاخ وأحمد يوسف على اكتشاف وترميم وإعادة تركيب المركب الأولى، والتى خرجت إلى النور بعد أن مكثت فى باطن الأرض ما يقرب من 5000 سنة.
 
تم الاكتشاف عندما كان كمال الملاخ يقوم بأعمال التنظيف وإزالة الرديم جنوب الهرم الأكبر، كشف عن حفرتين لمركبين مغطيين بكتل من الحجر الجيرى الجيد، وأن للهرم الأكبر ثلاث حفرات أخرى منقورة فى الصخر الطبيعى لهضبة الجيزة تأخذ شكل المراكب فى الناحية الشرقية للهرم، تقع اثنتان منها فى الناحية الجنوبية والناحية الشمالية للمعبد الجنائزى، بينما تقع الحفرة الثالثة شمال الطريق الصاعد للهرم الأكبر.




تم نشر هذا المقال اولا على موقع اليوم السابع

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق قسوة الهجر.. قصيدة جديدة للشاعر خالد كامل | صدى العرب
التالى أرتور شوبنهاور.. الإقصاء من صخب العالم