أخبار عاجلة
100 يوم لتجهيز لقاح ضد المتحور «أوميكرون» -




بالفيديو الصالح الأدب بوابة للصحة الجسدية والنفسية والكشف المبكر للسرطان يصل بالشفاء إلى 80%








جريدة الأنباء الكويتية



  • الشيخة فضيلة: القصة القصيرة فن ممتع ونثمّن التشارك في حمل راية الإبداع

حنان عبدالمعبود

اختتمت الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان (كان) أنشطتها لشهر للتوعية بسرطان الثدي أول من أمس في رابطة الأدباء الكويتيين، وواكب الختام توزيع جوائز مسابقة القصة القصيرة للتوعية بسرطان الثدي والتي أقامتها الحملة بالتعاون مع رابطة الأدباء، تحت رعاية الشيخة د.سعاد الصباح.

وبهذه المناسبة، أعرب رئيس مجلس إدارة «كان» د.خالد الصالح عن سعادته بالتعاون المثمر مع رابطة الأدباء الكويتيين، وبوابة التواصل الجديدة في مجال التوعية، والتي تجعل من الأدب دربا للصحة الجسدية والنفسية. وأشار الصالح خلال كلمة ألقاها إلى تسجيل نحو 602 حالة سرطان سنويا تشكل نسبة الإصابة بسرطان الثدي منها 23%، و40% من السرطانات النسائية، مشيدا بنجاح فعاليات شهر أكتوبر الوردي للتوعية بسرطان الثدي في الوصول لمختلف الفئات العمرية والتوعية بالكشف المبكر عن هذا المرض والذي يساهم في تحقيق نسبة شفاء تصل إلى أكثر من 80%.

وأعرب عن امتنانه بالحضور المتميز من شركاء النجاح لحملة «كان» من الذين شاركوا وساهموا ودعموا الحملة في أنشطتها بشهر أكتوبر الوردي، وهو ما يثلج الصدر ويشعرنا بأننا على طريق التوعية الصحيح الذي يحقق أهدافنا برفع الثقافة الصحية في مجتمعنا لتقليل نسب الإصابة بالأمراض السرطانية ورفع نسب الشفاء بالقدوم المبكر.



وأضاف أننا جميعا نعمل في تناغم لتحقيق هدف رفع التوعية تجاه الأمراض السرطانية، وأن العمل التطوعي الإنساني هو سمة وعنوان لكل من شارك وساهم ودعم جهودنا في هذا المجال، وتوجه بالشكر إلى راعية الحفل ولمسؤولة مبادرة التوعية بسرطان الثدي د.حصة الشاهين على جهودها ولرابطة الأدباء على تعاونهم الدائم مع حملة «كان» في مسابقة القصة القصيرة لأدباء المستقبل من بناتنا وأبنائنا الشباب.

بدورها، ألقت ممثلة راعي الحفل الشيخة فضيلة محمد العبدالله المبارك كلمة ثمنت فيها التآلف بين الجهات المشاركة والتكاتف الحقيقي بين النوايا والأهداف والتخصصات، مؤكدة أن الحملات الإنسانية تستحق الوقوف احتراما، وشددت على أهمية الحفاظ على فن القصة القصيرة، والذي وصفته بالفن الممتع، شاكرة الرابطة وحملة «كان» على هذا التشارك الحميم في حمل راية الإبداع.

من جانبه، أعرب أمين عام رابطة الأدباء الكويتيين د.خالد رمضان خلال كلمته عن سعادته بالتعاون مع حملة «كان» في تنظيم مسابقة في القصة القصيرة التي تهدف للتوعية بمرض سرطان الثدي، الذي يتسلل في مجتمعنا مما يجعلنا في حاجة إلى التوعية بمخاطره والحث على الكشف المبكر للتخفيف من آثاره والحفاظ على الصحة العامة، شاكرا للحملة دوام التعاون وللرعاية الكريمة من د.سعاد الصباح التي دأبت على دعم كل ما يتصل بالعمل الثقافي.

اختتم الحفل بتوزيع جوائز المسابقة على الفائزات وعلى مدارس وزارة التربية وإدارة الأنشطة المدرسية بالوزارة وعلى المشاركين في الحملة.

خالد الصالح يكرم الشيخة فضيلة المبارك بحضور د. رشيد الحمد وخالد رمضان(زين علام)

صدى العرب




تم نشر هذا المقال اولا على موقع جريدة الأنباء الكويتية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة جريدة الأنباء الكويتية ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من جريدة الأنباء الكويتية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق الدويري نهدف إلى توعية المرضى وتعليمهم أساليب التعايش مع السكري
التالى أكلة مقدسة فى العزومات الفاخرة.. طريقة عمل الحمام المحشي