أخبار عاجلة
مصرع وإصابة 4 أشخاص في حادث سير بسوهاج -

في 4 خطوات فقط.. أسرع طريقة لنسيان من تحب وفقا لخبيرة العلاقات العاطفية

في 4 خطوات فقط.. أسرع طريقة لنسيان من تحب وفقا لخبيرة العلاقات العاطفية
في 4 خطوات فقط.. أسرع طريقة لنسيان من تحب وفقا لخبيرة العلاقات العاطفية


صدى البلد

النجاح في الخروج من علاقة عاطفية مؤلمة ليس بالأمر الهين أبدا، فتلك الغصة التي يتركها الحب قد تذبح قلبك في كل مرة تمر فيها الذكرى على خاطرك.


ورغم الشعور بأن هذا الألم هو نهاية العالم، فإن الجانب الجيد في الأمر أن تلك المشاعر لن تستمر إلى الأبد، وبالتأكيد لن تمنعك من الوقوع في الحب مرة أخرى.

 

وفقًا لبحث نُشر في مجلة علم النفس الإيجابي، يستغرق الأمر 11 أسبوعًا للشعور بالتحسن بعد انتهاء أي علاقة غرامية لكن دراسة منفصلة وجدت أن التعافي من انتهاء الزواج يستغرق ما يقرب من 18 شهرًا.

 

ولأن الحب هو عاطفة فوضوية، ولكل علاقة ذكرياتها ومشاعرها، فإن نهاية أي علاقة ستكون تجربة فريدة من نوعها.

 

ونتيجة لذلك تقدم خبيرة العلاقات «أماندا ميجور» 4 خطوات قد تساعدك على تجاوز شخص ما ونسيانه بعد خروجه من حياتك.


خذ وقتك في الحزن على فقدانه

 

بالنسبة للبعض، قد يكون فقدان شخص مهم بسبب الانفصال مؤلمًا يشبه الشعور بخروج الروح من الجسد، فمن رؤية أو التحدث إلى الشخص الذي تحبه كل يوم إلى عدم القدرة على الاتصال به نهائيا، قد يجعل من الصعب تخيل حياتك بدونهم.

 

لكن من المهم أن تتصالح مع هذا الواقع الجديد وتقبله قبل أن تتمكن من المضي قدمًا، وقبل الانشغال بأشياء وأشخاص آخرين، فإن نهاية العلاقة تتطلب فترة حزن ضرورية نقوم فيها بمعالجة ما حدث.

 

ليس من العيب أن تحزن وتبكي بل وتصرخ من فرط الألم، خذ وقتك في إخراج كل تلك المشاعر السلبية من داخلك، فإن ما تشعر به طبيعي بالنسبة لانتهاء علاقة طويلة تحمل الكثير من التفاصيل.

 

فبدلاً من محاولة قمع هذه المشاعر بداخلك، فإن السماح لنفسك بالشعور بها هو جزء لا يتجزأ من عملية الشفاء ونسيان هذا الشخص، مما قد يمكنك في تحديد ما ترغب به في علاقتك المستقبلية.

 

تقبل الرفض واسترجع التركيز على نفسك

 

في العديد من العلاقات، ينصب التركيز الأساسي على كلمة "نحن" بدلاً من "أنا" لكن نهاية العلاقة توفر فرصة فريدة - لتقييم مكانتك في الحياة، ثم القيام بشيء ما من نفسك فقط.

 

مثل: ممارسة هواية جديدة أو الالتقاء بالأصدقاء،  فسيساعدك قضاء الوقت في القيام بأشياء تزيد من شعورك بالرضا، مثل رؤية العائلة أو البحث عن موهبة جديدة أو الذهاب في عطلة، في تعزيز مزاجك بعد الانفصال.

 

ودعنا نقول أنه بدلًا من الاندفاع نحو علاقة جديدة، خصص وقتًا للتركيز على علاقتك بنفسك، وتقويتها من جديد.

 

إذا كانت نهاية علاقتك صادمة، فمن الطبيعي أن تشعر بالرفض أو تشكك في قيمتك الذاتية، ولكن إذا أوضح شريكك أنه لم يعد يرغب في استمرار علاقته معك، وأنه لا توجد فرصة للمصالحة - اقبل ما يقوله وركز على نفسك.

 

فقط لأن الشريك قد أنهى علاقة لا يعني أنك غير محبوب أو لا تستحق حبه، بدلاً من التركيز على البحث عن الخطأ الذي ارتكبته، ركز بدلاً من ذلك على ما يمكنك فعله لتجعل نفسك تشعر بتحسن في الوقت الحالي.

 

تخلص من كل ما يجعلك تشعر بالألم

 

إذا كنت تعتقد أن حظر شريكك السابق على وسائل التواصل الاجتماعي سيساعدك في التقليل من حزنك، فهذا هو الشيء الصحيح الذي يجب فعله - لأن الحد من الاحتكاك بهم يمكن أن يساعدنا في كثير من الأحيان على إبعاد عقولنا عن الألم.

 

وينطبق الشيء نفسه عندما تقرر التخلص من الذكريات المادية لعلاقتك، فالاحتفاظ بالصور والتذكارات الأخرى لا بأس به تمامًا، لكن لا بأس أيضًا في التخلص من هذه الأشياء إذا كانت تسبب لك الألم فقط.

 

وإذا كانت لديك أشياء تحتاج إلى إعادتها إلى حبيبتك السابقة، فإن الاستعانة بصديق أو أحد أفراد الأسرة لتوصيلها قد يخفف من الضغط والحزن المرتبطين برؤيتها مرة أخرى.

 

الوقت في الواقع يشفي الجميع

 

قد لا تدرك ذلك في الوقت الحالي ، ولكن مع مرور الوقت، ستقل مشاعر الأذى والخيانة بداخلك، لن تكون الرسائل التي تذكرك بعلاقتك مؤلمة بنفس القدر، وفي يوم من الأيام، سواء بعد شهور أو عام من الآن، لن يتسبب التفكير في ذلك الشخص بظهور نفس مشاعر الحزن والأذى.

 

ستكون السنة الأولى هي الأصعب - وفهم ذلك مهم، ستكون لديك لحظات من الحزن والحنين إلى الماضي، ولكن طالما أنك تذكر نفسك بأن نهاية العلاقة لم تكن خطأك بالكامل، فسيمضي.

 

إذا كنت تريد المضي قدمًا في حياتك بنجاح بعد انكسار قلبك، فإن التخلي عن السلبية والتركيز فقط على الإيجابية والمستقبل هو المفتاح.

 

بهذه الطريقة، عندما تجد الحب مرة أخرى، ستدخل العلاقة بأفضل نسخة من نفسك، بعد تطوير كل الأخطاء التي ساهمت في فشل علاقاتك من قبل.

 

فالقدرة على الحب بعمق هي قدرة لا تصدق، وهي القدرة التي ستفيدك وأنت تمضي قدمًا في حياتك بعد المعاناة من انكسار القلب.

صدى العرب



ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تشييع جثمان زوجة الدكتور عوض تاج الدين مستشار الرئيس للصحة.. فيديو
التالى إقبال متزايد على مصايف رأس البر فى آخر أيام إجازة عيد الأضحى.. لايف