أخبار عاجلة



نائب يطالب بالرقابة على الأسواق لمنع التلاعب بعد تحريك أسعار البنزين



نائب يطالب بالرقابة على الأسواق لمنع التلاعب بعد تحريك أسعار البنزين
نائب يطالب بالرقابة على الأسواق لمنع التلاعب بعد تحريك أسعار البنزين


طالب محمد عبد الله زين الدين، عضو مجلس النواب، كافة الأجهزة الرقابية بالقيام بدورها على أكمل وجه في الرقابة على الأسعار بكافة السلع والخدمات على مستوى الجمهورية.

وأشار النائب إلى أن البعض استغل تحريك أسعار المواد البترولية في رفع الأسعار، وهو ما يتسبب في إرهاق المواطنين، لاسيما وأن الزيادة التي حدثت في أسعار بعض المواد البترولية طفيفة.

وشدد زين الدين، على ضرورة تنفيذ ما أكدت عليه الوزارات المختلفة بأنه لا يوجد تحريك للأسعار، لافتا إلى أن وزارة التنمية المحلية كشفت عدم وجود أي زيادة في المواصلات وكذلك اتحاد الغرف التجارية والتي أكدت أن الزيادة التي حدثت في أسعار المواد البترولية لن تؤثر على الأسعار.

خدمات حماية المستهلك
ودعا عضو مجلس النواب، جهاز حماية المستهلك بتفعيل خدماتها والتعامل الفوري مع شكاوى المواطنين من رفع الأسعار بدون وجه حق، مشددا على كل المواطنين عدم التراخي في الحفاظ على حقوقهم والإبلاغ عن أي تجاوز في الأسعار بأي سلعة أو خدمة.

أسباب رفع أسعار البنزين
وأوضحت لجنة التسعير التلقائي للمواد البترولية أن هناك عدة أسباب أدت إلى اتخاذ قرار الرفع لأسعار البنزين منها:

1- التذبذب الشديد فى الأسعار العالمية للنفط وفقاً لما يراه العالم من أحداث مختلفة مثل كوفيد – 19.

2- تخفيض إنتاج  النفط حاليا.

3- زيادة سعر خام برنت 12 % وثبات في سعر الصرف الدولار.

المعادلة السعرية

وقالت اللجنة في بيان لها إنه وبتطبيق المعادلة السعرية بحد أقصى 10% رأت اللجنة فى ضوء الأوضاع الحالية بالنسبة لفيروس (كوفيد  - 19 ) وكذلك التذبذب الشديد فى اسعار خام برنت نتيجة العرض والطلب على الاستهلاك ، مراجعة التكلفة خلال العام المالى 2020 / 2021 وفي ضوء العوامل السابق الإشارة إليها عاليه أوصت اللجنة بزيادة البنزين بأنواعه 25 قرش للتر وثبات أسعار السولار لما له من تأثير مباشر وغير مباشر على وسائل النقل وأسعار السلع الغذائية وكذلك ثبات أسعار المازوت المورد للأنشطة الصناعية.

التسعير التلقائي
وكانت  لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائي للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوى فى اجتماعها المنعقد عقب انتهاء شهر يونية الماضي  قررت التوصية بتعديل الأسعار الحالية السائدة في السوق المحلي وذلك للربع / 2021 حيث تم تعديل سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة اعتباراً من الساعة التاسعة صباحاً كالآتي:

6.75 جنيه للتر البنزين 80

8 جنيهات للتر البنزين 92

9 جنيهات للتر البنزين 95

تثبيت سعر بيع السولار عند 6.75 جنيه للتر

تثبيت سعر بيع المازوت للقطاع الصناعى عند 3900 جنيه للطن

واستعرضت اللجنة متوسطات أسعار خام برنت فى السوق العالمي وسعر صرف الدولار مقابل الجنيه للفترة أبريل / يونيه 2021، واللذان يعتبران أهم مؤثرين ومُحددين لتكلفة إتاحة وبيع المنتجات البترولية فى السوق المحلية بخلاف الأعباء والتكاليف الأخرى.




تم نشر هذا المقال اولا على موقع بوابة فيتو

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق عُثر عليه فى شقته مقيدًا ومكممًا.. صورة «قتيل الإيجار» فى المرج
التالى سحب 3202 رخصة لعدم تركيب الملصق الإلكتروني خلال 24 ساعة