أخبار عاجلة
ماذا يجري في مولودية َوجدة؟ -
انتهت أبطال آسيا - النصر (1) - (2) الهلال -
الزمالك يجري تعديلا في جهازه الإداري -




تدريب مزارعي الشرقية على مكافحة «سوسة النخيل الحمراء»



تدريب مزارعي الشرقية على مكافحة «سوسة النخيل الحمراء»
تدريب مزارعي الشرقية على مكافحة «سوسة النخيل الحمراء»




صحيفة اليوم



استهدفت الدورة التدريبية، التي أقامها برنامج مكافحة سوسة النخيل الحمراء بمحافظة القطيف، التابع لفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية، تعريف المزارعين بالطرق السليمة لفحص وعلاج النخيل المصابة بحشرة سوسة النخيل الحمراء.

بروتوكولات المكافحة

وأوضح مدير عام الوزارة م. عامر المطيري، أن هذه الدورة تأتي ضمن خطة الوزارة في تطبيق قرار الوزير م. عبدالرحمن الفضلي، والمبني على قرار مجلس الوزراء الموقر، المتضمن تحمل الوزارة التكاليف اللازمة لمكافحة سوسة النخيل الحمراء، بمشاركة أصحاب مزارع النخيل، وفق الآلية المحددة والمعتمدة، التي من ضمنها تدريب العمالة الزراعية والمزارعين على بروتوكولات المكافحة وفق رؤية المملكة 2030م.

تحمل التكاليفوأفاد بأن القرار نص على أن تتحمل الوزارة ‏التكاليف ‏اللازمة لمكافحة سوسة النخيل الحمراء بالمشاركة مع ‏أصحاب ‏مزارع النخيل، وحدد القرار نسب المشاركة على أساس عدد النخيل في كل ‏مزرعة، فأقل من ‏‏«500» نخلة، يتحمل أصحابها تكاليف تكريب ‏النخيل ‏المصاب وتجهيزه للعلاج الكيميائي، وتتحمل ‏الوزارة ‏تكاليف الكشف الدوري الشامل، وتطبيق المكافحة ‏الكيميائية ‏بالرش والحقن، والمبيدات الكيميائية المقيدة.

علاج كيميائيوتابع: اشتمل القرار على أن المزارع، التي تحتوي على ما بين ‏ «501 ‏إلى 1000» نخلة، يتحمل أصحابها تكاليف تكريب ‏النخيل ‏المصابة، وتجهيزها للعلاج الكيميائي والكشف الدوري ‏الشامل ‏كل 45 يوما، وتتحمل الوزارة تكاليف تطبيق ‏المكافحة ‏الكيميائية بالرش والحقن، والمبيدات الكيميائية المقيدة.



رش وحقنأما مزارع النخيل التي عدد أشجار النخيل فيها ما بين ‏‏«1001 ‏إلى 2000» نخلة، فبيّن م. المطيري أن أصحابها يتحمّلون تكاليف تكريب ‏النخيل ‏المصابة وتجهيزها للعلاج الكيميائي، والكشف ‏الدوري ‏الشامل كل «45» يومًا، وتطبيق المكافحة الكيميائية ‏بالرش ‏والحقن، وتتحمّل الوزارة تكاليف المبيدات ‏الكيميائية ‏المقيدة.

توعية وإرشادوأكمل أن مزارع النخيل، التي يتجاوز عدد ‏أشجارها «2000» نخلة، يتحمل أصحابها كامل التكاليف ‏اللازمة ‏لمكافحة سوسة النخيل الحمراء، وتتولى الوزارة ‏الإشراف ‏على أعمال المكافحة الكيميائية المقيدة، وتدريب ‏المزارعين ‏وعمالهم عليها، وتقديم التوعية والإرشاد في هذا ‏الشأن، على أن تتولى وكالة الوزارة للزراعة تأهيل ‏الشركات ‏والمؤسسات وكبار المزارعين لتنفيذ برنامج الإدارة ‏المتكاملة ‏للسيطرة على حشرة سوسة النخيل الحمراء، ويُجرى ‏التأهيل وفق ‏الآلية، التي يعتمدها وكيل الوزارة للزراعة.

فحص مبكروشدد م. المطيري على أهمية الفحص المبكر للنخيل وطريقة علاج النخيل المصابة حسب إستراتيجية الوزارة وضرورة التعاون بين المزارعين والوزارة للوصول للهدف المنشود، وتتضافر الجهود للقضاء على هذه الحشرة.

تذليل العقبات من ناحيته، بيّن مسؤول برنامج مكافحة سوسة النخيل بمحافظة القطيف م. بدر الصقر، أن أهمية هذه الدورات أو اللقاءات تكمن في تذليل العقبات أمام المختصين والمزارعين، في سبيل تحقيق أهداف وإستراتيجية الوزارة، وذلك بالتعاون المثمر بين البرنامج والمزارعين.

صدى العرب




تم نشر هذا المقال اولا على موقع صحيفة اليوم

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق إصدار الصيغة النموذجية لوثيقة التأمين ضد الأخطاء المهنية الطبية
التالى برعاية خادم الحرمين.. تدشين معرض الرياض الدولي للكتاب