أخبار عاجلة
جعجع: «معركة الطيونة» في رقبة «حزب الله» -




كونتي: توخل لا يعرف قيادة «القاطرة البشرية»!



كونتي: توخل لا يعرف قيادة «القاطرة البشرية»!
كونتي: توخل لا يعرف قيادة «القاطرة البشرية»!




أنور إبراهيم (القاهرة)




تولى الإيطالي أنطونيو كونتي تدريب النجم البلجيكي الهداف روميلو لوكاكو لمدة عامين، عندما كان مديراً فنياً لفريق إنتر ميلان، ولهذا السبب يعرفه حق المعرفة، بل وأسهم كثيراً في تحسين وتطوير أدائه، ورفع معدل كفاءته التهديفية، لينجح في موسمه الثاني معه في الحصول على بطولة «الكالشيو». 

وفي إطار هذه المعرفة الجيدة بإمكانات اللاعب، يرى كونتي الذي سبق له تدريب فريق وقاده إلى الفوز ببطولة «البريميرليج»، إن الألماني توماس توخل المدير الفني الحالي لـ «البلوز» لم يستوعب بعد كيف يستخدم «قاطرته البشرية» لوكاكو على الوجه الصحيح، وكيف يستفيد من سرعة انطلاقاته ومهارته في تسجيل الأهداف إلى أقصى درجة. 

وشكك كونتي في «النهج التكتيكي» الذي يسير عليه توخل مع هذا اللاعب الهداف، وقال في حديث لشبكة «سكاي سبورت» إيطاليا: أعتقد أنه من الممكن الاستفادة بلوكاكو بصورة أفضل، لأنه لاعب من الصعب إيقافه أو الحد من خطورته، لأنه قادر على التسجيل من أي مكان في الملعب، سواء من داخل منطقة الجزاء أومن خارجها. 



وأضاف: إذا كنت تملك مثل هذا المهاجم، عليك أن تحسن استخدامه، ولكنني أرى أن توخل لم يستفد منه الاستفادة الكاملة، لأنه لو حدث ذلك أتوقع أن يفوز تشيلسي مجدداً بدوري الأبطال. 

وقال كونتي: المدرب الجيد هو الذي ينجح في تحسين وتطوير أداء لاعبيه، وأعتقد إنني قمت بعمل جيد مع لوكاكو عندما كان لاعباً في الإنتر، إنه مهاجم متميز جداً وخطير جداً داخل الصندوق وخارجه، بل وأحياناً من منتصف الملعب بفضل سرعته الخرافية في الانطلاق. 

وإختتم كونتي، الذي لا يدرب حالياً أي نادٍ، حديثه بقوله: كل هذه مميزات موجودة في لوكاكو، وهي بالمناسبة موجودة أيضاً في اللاعب إيرلينج هالاند، وكنت أتابع لوكاكو منذ فترة طويلة، وكنت أريده عندما كنت مدرباً لتشيلسي، وعندما كان لاعباً في وست بروميتش ألبيون.

صدى العرب صحيفة الاتحاد




تم نشر هذا المقال اولا على موقع صحيفة الاتحاد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة الاتحاد ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة الاتحاد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق بعد الفوز على ليبيريا.. كيروش : تركيزنا ينصب نحو الفوز على ليبيا
التالى «الملك بيليه».. ورم مشبوه وعلاج كيميائي