أخبار عاجلة

السلطة الفلسطينية جاهزة لصد أي محاولات انقلابية

السلطة الفلسطينية جاهزة لصد أي محاولات انقلابية
السلطة الفلسطينية جاهزة لصد أي محاولات انقلابية

السلطة الفلسطينية جاهزة لصد أي محاولات انقلابية

 

شتاء صعب عاشته فلسطين هذا العام على المستوى الاقتصادي والسياسي على حد سواء، حيث فشلت السلطة في إجراء الانتخابات في موعدها وتقهقر الاقتصاد بشكل ملحوظ بفعل جائحة الكورونا، كل هذا جعل العديد من المهتمين بشؤون الشرق الأوسط يتوقعون أن تدفع الأطياف السياسية المتنازعة باتجاه هدنة طويلة المدى لاستعادة الأنفاس وإعادة النظر في المسار السياسي للمقاومة الفلسطينية، إلا أن كل المؤشرات تتحدث عن مواجهة محتملة بين قطبي المقاومة فتح وحماس.

 

بحسب عدد من التقارير فقد حذر مسؤولون رفيعو المستوى داخل المخابرات العامة لعدد من الدول العربية من احتمال انقضاض حركة حماس المسيطرة على غزة منذ انقلاب العام 2007 على الضفة الغربية تحت ذريعة مقاومة الخطط الاستيطانية لدولة الاحتلال.

 

هذا ويتهم عدد من الأمنيين الفلسطينيين دولة إيران بالوقوف خلف أطماع حماس بالاستيلاء على السلطة برام الله، حيث رصدت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية العديد من التحركات المشبوهة لخلايا حمساوية متواجدة بالضفة تحرض على الفوضى والتمرد على السلطة.

 

جدير بالذكر أن الجهود المبذولة من سلطة الإشراف لا تشمل فقط المعالجة الأمنية حيث تقوم دائرة المحاسبات المالية الفلسطينية بالتحقيق في كل التحويلات القادمة من الخارج وخاصة المشتبه في مصدرها.

 

يواجه الشعب الفلسطيني اليوم تحديات كبرى تستلزم توافقاً حقيقياً بين القوى السياسية المتناحرة إلا أن هذا التوافق لا زال بعيد المنال على ما يبدو في ظل انعدام الثقة بين الفصائل المقاومة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بعثة الأمم المتحدة لدى العراق: مستعدون لتقديم الدعم لضمان انتخابات حرة ونزيهة في البلاد