أخبار عاجلة
زلزال بقوة 4.2 درجات يضرب وسط الفلبين -
واجهة الرياض .. تحتضن فعاليات اليوم الوطني 91 -



أحمد قذاف الدم في الذكرى 52 لـ "ثورة الفاتح": 2011 عام فتنة





صدى العرب

أحمد قذاف الدم في الذكرى 52 لـ

أحمد قذاف الدم في الذكرى 52 لـ

Reuters

بمناسبة حلول الذكرى 52 لوصول معمر القذافي إلى السلطة في أو ما يعرف بـ"ثورة الفاتح"، أصدر أحمد قذاف الدم، ابن عم الزعيم الليبي الراحل بيانا تلقت RT نسخة منه.

وكتب قذاف الدم، الذي كان يتولى ملف العلاقات الليبية المصرية في عهد القذافي ويقود الآن "جبهة النضال الوطني اللليبي"، يقول في بيانه: "نطالب بالحرية للأسرى.. الذين يقبعون في سجون الظلام منذ أن سيطر الحلف الأطلسي على ليبيا. ونطالب برفع كافة القيود وأسقاط العقوبات الظالمة الغير مسنودة من على قياداتنا وعودة كافة المهجرين.. إلى ديارهم.. والعمل على بناء دولة جديدة ليس فيها أقصاء أو غبن.. وبراية جديدة لم تدنس.. ونقبل بالراية البيضاء التي توشح بها شبابنا في كافة المدن والقرى والواحات والنجوع.. طالبين السلام والاستسلام للوطن.. وعودة مقاليده لأهله.. بعد أن أختطف منذ عام 2011 عام الفتنة.. وبها سنوحد راياتنا ورؤانا.. ونستظل بظلها جميعاً.. فهي تعني حقن الدماء ووحدة ليبيا والعفو العام.. وعودة المؤسسات موحدة.. وحكومة مصنوعة في ليبيا.. من الخيرين والشرفاء.. تشرف على انتخابات بحرية ونزاهة.. ونطوي معاً هذه الصفحة البائسة والخجلة من تاريخنا".



وفي بيان حماسي أعلن ابن عم القذافي رفضه لما وصفه بـ "العمل على ترقيع هذه الحكومات الرثة المرتهنة للخارج.. بعد أن بددت الثروات وماء وجه الوطن شرقاً وغرباً وشمالاً وجنوباً.. وتعني قبل ذلك قطع الطريق أمام كافة المؤامرات".

وطالب قذاف الدم في هذه المناسبة بأن "تتحرك جماهير شعبنا بالرايات البيض.. من (أمساعد) إلى (راس جدير).. ومن (سرت) إلى (أيسين) أقصى (الجنوب).. نصنع بها حياة جديدة وندعو كافة أجهزة الدولة.. وأيا كانت تبعيتها بأن تلتحم مع جماهير شعبنا.. لتحرسه وترفع عن كاهله كابوس الذل والخنوع والعار.. ونسقط كافة خلافاتنا.. وبعدها لا مكان للأجنبي فوق هذا التراب المقدس. لأننا نكون قد امتلكنا زمام أمرنا لبناء غد مشرق عزيز".

المصدر: RT

RT Arabic ( اليوم)




تم نشر هذا المقال اولا على موقع RT Arabic (روسيا اليوم)

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة RT Arabic (روسيا اليوم) ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من RT Arabic (روسيا اليوم) ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق المفتي الفلسطيني يحذر من تداول نسخة لبنانية من القرآن
التالى لبنان: إبرام إسرائيل عقود تنقيب في منطقة متنازع عليها يهدد الأمن الإقليمي