أخبار عاجلة




«المنقوش» تعرض على نظيرها السعودى فى الرياض مبادرة استقرار ليبيا



«المنقوش» تعرض على نظيرها السعودى فى الرياض مبادرة استقرار ليبيا
«المنقوش» تعرض على نظيرها السعودى فى الرياض مبادرة استقرار ليبيا




صدى العرب التقت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي الليبي نجلاء المنقوش اليوم، بالعاصمة نظيرها السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله آل سعود .



واستعرضت نجلاء المنقوش خلال اللقاء مضامين مبادرة استقرار ، كأول مبادرة ليبية خالصة تطلقها حكومة الوطنية لتحقيق الاستقرار في ليبيا بجوانبها السياسية، والعسكرية، والأمنية، والاقتصادية، وعزم ليبيا رئاسة وتنظيم مؤتمر دولي نهاية شهر القادم للبدء الفعلي في تنفيذ بنودها، استنادا على مخرجات مؤتمري برلين 1 و 2 وقرارات 2570 و2571.

وقدمت نجلاء المنقوش دعوة لنظيرها السعودي للمشاركة في هذا المؤتمر الدولي، تأكيداً للمكانة الرائدة التى تتمتع بها على المستويين الإقليمي والدولي وذلك بحسب بيان لوزراة الخارجية الليبية.

من جانبه، عبر وزير خارجية السعودية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله آل سعود، عن دعم بلاده الكامل لكل مايهدف إلى تحقيق الاستقرار في ليبيا، معبراً عن دعمه لمبادرة استقرار ليبيا باعتبارها مبادرة ليبية خالصة تهدف إلى تحقيق الاستقرار والأمن والسلام في ليبيا ويحقق تطلعات الشعب الليبي في التنمية والبناء .

كما تناول اللقاء التأكيد على أهمية تنسيق المواقف إتجاه القضايا ذات الإهتمام المشترك، وتطرق كذلك إلى أهمية تفعيل الاتفاقيات المشتركة المبرمة سابقا بين البلدين، وتعزيز آفاق التعاون في المجالات كافة.



وأعرب الوزير السعودي في ختام اللقاء عن دعم بلاده الكامل لكل الجهود الهادفة لتحقيق الاستقرار في ليبيا، مؤكدا بأن ماتتمتع به ليبيا من إمكانيات يؤهلها إلى تجاوز أزمتها، وتحقيق الازدهار لشعبها، مؤكدا بأن بلاده على استعداد لتقديم  الدعم اللازم، ومساندة جهود الليبيين نحو الاستقرار والتنمية.

تفعيل الاتفاقية الرباعية المعنية

وكانت نجلاء المنقوش، أكدت امس على أهمية وضرورة الإسراع في تطبيق وتفعيل الاتفاقية الرباعية المعنية بحماية وتأمين الحدود المشتركة مع دول الجوار.

وأشارت الوزيرة خلال استقبال رئيس جمهورية النيجر محمد بازوم للوفد الوزاري برئاسة رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة بالعاصمة نيامي، أمس إلى أن تفعيل هذه الاتفاقية، من شأنه أن يحد من عديد الظواهر الهدامة التى تهدد شعوب المنطقة كالإرهاب، والجريمة المنظمة العابرة للحدود، وعمليات التهريب، بالإضافة إلى الحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية.




تم نشر هذا المقال اولا على موقع الدستور

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الدستور ولا يعبر عن وجهة نظر صدى العرب وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الدستور ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.



السابق كورونا في أمريكا: 1ر45 مليون إصابة حتى الأن
التالى النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السوداني يلتقي بالمبعوث الفرنسي الخاص للسوان